سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان

سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان
سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان

تَمَكّن رجال هيئة الأمر بالمعروف بمحافظة ضباء من إبطال سحر وفكه، وإنهاء معاناة عائلة مع آثاره التي استمرت فترة طويلة، عانت فيها العائلة من أمراض وأعراض صحية ونفسية، تمثلت في: عدم إنجاب الزوجة، وإصابتها بمرض السرطان، والفُرقة بينها وبين زوجها وبين أهلهما وأقاربهما؛ حيث تبيّن أن السحر يحتوي على رأس خروف مسلوخ.

سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان
سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان

وقد مَنّ الله على هذه الأسرة بالاستدلال على العمل السحري والعثور عليه في فناء المنزل.
وسُلّم العمل السحري لهيئة محافظة ضباء؛ حيث تولّى رئيس الهيئة الكشف عليه وإبطاله، وقد تَبَيّن بعد إبطاله أنه سحر تفريق وتعطيل وإيذاء بدافع الحسد والبغض، وأنه مكون من “رأس خروف مسلوخ وبداخله شعر وخيوط ملفوفة بقصدير، وورقة مكتوب عليها طلاسم وعبارات وحروف مقطعة ورموز متضمنة أسماء أفراد عائلة الرجل وعائلة الزوجة، واستغاثات شركية للتفريق بين الرجل وزوجته، وعدم الإنجاب، وإحلال الخلاف بين الأسرتين، ومعقودة بعقد محكمة”.
وبيّنت العائلة المتضررة أنها وجدت خلال السنوات الماضية أعمالاً سحرية وآثاراً للدماء أمام باب منزلهم؛ حتى عُثِرَ مؤخراً على هذا العمل السحري.

سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان
سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان

وحثّ مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة تبوك فهد بن حسن السويح، الجميع باللجوء إلى الله عز وجل، والتقرب إليه بعمل الطاعات، والإلحاح عليه في الدعاء، والتحلي بالصبر على الشدائد، والأخذ بالأسباب، وعدم إساءة الظن بالناس، واتباع الطرق الشرعية الصحيحة عند وجود مثل هذه الأعمال لإبطالها.

سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان
سحر تفريق وعدم انجاب وتسبب السحر بوصول المريضة لمرض السرطان

وأهاب بالجميع التعاون مع شُعبة مكافحة السحر والشعوذة، وهيئات المحافظات التابعة لفرع منطقة تبوك، والإبلاغ عن المخالفات التي تتعلق بجانب السحر والشعوذة؛ مشيراً لاهتمام الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بمكافحة مثل هذه الجرائم التي تُخِلّ بالعقيدة، وتتسبب في أذى الناس، ودعمه للمراكز والهيئات، وتسخيره لكل الإمكانيات لمكافحتها.

Advertisements